سياسة

خرجة مستشارة محسوبة على حزب الحمامة تخلق الجدل

أثارت خرجة مستشارة جماعية عن حزب التجمع الوطني للأحرار بتارودانت  خلال دفاعها  عن إنجازات رئيس الحكومة،  وهي تصف منتقديه بسبب موجة الغلاء بـ”الكلاب”  انتقادات واسعة على شبكات مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

وصف   نائبة رئيس مجلس تارودانت، منال بنصالح، التي اختارت حسابها بالفيسبوك، لتدافع عن رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، بقولها:” ملتزمون بالتنمية.. القافلة تسير والكلاب تنبح”  خلق جدلا واسعا عند نشطاء مواقع التواصل  الاجتماعي   الذين اعتبروا أن   اهانة المغاربة  ب” الكلاب”  الذين كانوا وراء فوزحزب الحمامة   برئاسة الحكومة   تحقير لهم يمس بكرامتهم،   معبرين عن تذمرهم من  الأسلوب  “المنحط “لمخاطبة المغاربة  وتبرير  ارتفاع الأسعار، في ظل  الاحتقان الحاصل بسبب موجة الغلاء التي همت الحروقات وبعض المواد الأساسية.

 

الغضب الفيسبوكي  دفع المستشارة الجماعية  التجمعية  لحذف تدوينتها الغير محسوبة  والتي  وصفت فيها منتقدي أخنوش بسبب موجة الغلاء بـ”الكلاب”

 

في الوقت الذي كان ينتظر فيه المغاربة خروج المستشارين في أحزاب الأغلبية لطمئنتهم وامتصاص غضبهم جراء ما تشهده الأسعار من ارتفاع صاروخي؛ اختار البعض أن يزيد من الاحتقان من خلال سب وشتم المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock