الأبرزسياسة

جامعي بيروفي: رئيس الحكومة الاسبانية قام بـ”تصحيحات جادة ومعقولة”

  أكد رئيس المعهد البيروفي للقانون والعلاقات الدولية، ميغيل أنخيل رودريغيث ماكاي، أن رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، قام بـ”تصحيحات جادة ومعقولة” لموقف إسبانيا بشأن النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.

وشدد الأكاديمي، في مقال افتتاحي نشرته صحيفة “كوريو” البيروفية، على أن سانشير قام، من خلال دعم مبادرة الحكم الذاتي في الأقاليم الجنوبية للمملكة تحت السيادة الكاملة والتامة للمغرب على هذه المنطقة، بـ”تصحيحات جادة ومعقولة بشأن الصحراء المغربية”.

وأضاف أن زيارة سانشيز إلى المملكة “ستضع قيادته السياسية على المحك (…) بالنظر إلى أنه بالنسبة للبعض في الداخل، وحتى داخل الحكومة الإسبانية، فضلا عن منتقديه بطبيعة الحال، فإن الأمر يتعلق بنقطة تحول رئيسية، بعد الخلاف الناجم عن استقبال زعيم جبهة +البوليساريو+ الانفصالية للاستشفاء في إسبانيا، والحال أن الجبهة تدعو إلى كيان “لا وجود له على أي خريطة جيوسياسية جادة للعالم”.

وبخصوص موقف بلاده بشأن الصحراء المغربية، قال السيد ميغيل أنخيل رودريغيز ماكاي إن وزير الشؤون الخارجية البيروفي الجديد، سيزار لاندا، “كان يتعين عليه أن يصحح منذ زمن طويل الخطأ الفادح لسلفه (أوسكار) ماورتوا، الذي كانت سياسته الخارجية بمثابة إساءة دبلوماسية في حق المغرب”.

ومن جهة أخرى، سلط الخبير البيروفي الضوء على رمزية تاريخ زيارة رئيس الحكومة الإسبانية، 7 أبريل، “الذي يصادف الذكرى 66 لانتهاء الحماية الإسبانية في هذا البلد العربي المهم في شمال إفريقيا”.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock