سياحة

انعقاد مجلس إدارة الشركة المغربية للهندسة السياحية من أجل تعزيز ريادة الأعمال

تعزيز ريادة الأعمال

انعقد اجتماع مجلس إدارة الشركة المغربية للهندسة السياحية يوم الاثنين 28 مارس 2022 تحت رئاسة السيدة فاطمة الزهراء عمور، وزيرةالسياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، من أجل المصادقة على حسابات الشركة المتعلقة بالسنة المالية المنتهية في31 دجنبر 2021.

وذكرت السيدة الوزيرة أن الشركة المغربية للهندسة السياحية، باعتبارها أداة الدولة في مجال الهندسة، تعتمد اليوم نموذجًا جديدًا فيالتدبير يهدف إلى تحسين نجاعة تدخلها وذلك عبر إحداث منصة رقمية من شأنها إضفاء الطابع اللامادي على أنشطتها وتوسيع نطاقتدخلها من خلال مواكبة تحول وتعزيز خلق المقاولات السياحية الصغرى والمتوسطة فضلاً عن تدبير التحفيزات بغية إعطاء دينامية للاستثمارالسياحي العمومي والخاص على حد سواء الشيء الذي مكن الشركة المغربية للهندسة السياحية من الانخراط بقوة في مخطط اقلاع القطاعالسياحي.

بالنسبة لسنة 2021، تمكنت الشركة المغربية للهندسة السياحية من تحقيق نتيجة صافية إيجابية. وقد تميزت هذه السنة بمواصلة الجهودالمتعلقة بترشيد النفقات وتعبئة تمويلات جديدة لتطوير المنتوج السياحي فضلا عن التخطيط المحكم لإجراءات تعزيز الاستثمار السياحي.

فيما يخص سنة 2022 والتي تميزت باستئناف النشاط السياحي، تعبأت الشركة المغربية للهندسة السياحية بقوة لمواكبة أجرأة المخططالاستعجالي لدعم إقلاع قطاع السياحة المتأثر بشدة بتداعيات الوباء وذلك من خلال التنفيذ العملياتي للعديد من الآليات قيد الإنجاز.

بفضل الخبرة التي راكمتها في مجالات تدبير برامج التنمية الأفقية، ستقوم الشركة المغربية للهندسة السياحية خلال سنة 2022 بالقيامبمهمة جدولة وتوجيه وتنسيق برنامجفرصةالذي يهدف إلى تعزيز ريادة الأعمال من خلال آلية الدعم المالي والتكوين والمواكبة.

وفي إطار دورها المتمثل في تعزيز الاستثمار، ستواصل الشركة المغربية للهندسة السياحية أيضًا على مدى سنة 2022 مواكبة تطويرمشاريع جديدة ذات قيمة مضافة عالية وستتدخل بشراكة مع مجالس الجهات من أجل العمل على إقلاع حقيقي للاستثمار السياحي.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock