مشاهير

اعطاء الانطلاقة الرسمية للبرنامج الحكومي «فرصة» على مستوى جهات المملكة

هأعطيت الانطلاقة الرسمية للبرنامج الحكومي “فرصة” على مستوى جميع جهات المملكة.

وسيسمح هذا الورش الطموح والمبتكر الذي أعلنت عنه الحكومة يوم 11 مارس الفارط بتمويل ومواكبة حاملي المشاريع على المستوى الوطني. وقد خصصت الحكومة لذلك غلافا ماليا قدره مليار و 250 مليون درهم، يهدف إلى مواكبة 10.000 من حاملي المشاريع بحلول نهاية2022. منذ مرحلة التصميم إلى التنفيذ الفعلي.

 

وتشمل آلية المواكبة حصصا للتدريب الإلكتروني لفائدة جميع المشاريع المنتقاة، بالإضافة إلى احتضان أكثر المشاريع الواعدة لمدة شهرينونصف. وقد تم إطلاق طلبات العروض لاختيار المؤسسات الشريكة في وضع هذه الآلية بين الحاضنين المحليين الممثلين بمنظمات المجتمعالمدني المتخصصة في مواكبة وتتبع المشاريع المقاولاتية.

 

من جانب آخر، تتمثل آلية التمويل في قرض على تصريح بالشرف بنسبة فائدة 0 في المائة، والذي يمكن أن يصل إلى 100.000 درهم،يتضمن دعما ماليا قدره 10.000 درهم لجميع المشاريع المنتقاة. ويسمح البرنامج الممول بشكل كامل من الدولة بسداد القرض خلال مدةقصوى تصل إلى 10 سنوات، مع تأخير بداية السداد لمدة سنتين.

 

وقد جاء برنامج «فرصة» مرتكزا على آليتي المواكبة والتمويل لفتح المجال أمام حاملي المشاريع وضمان وصولهم بشكل عادل ومنصف إلىالتمويلات والخبرات اللازمة للانخراط في الدينامية المقاولاتية، بما يتماشى مع التوجيهات الملكية السامية لتشجيع الإستثمار والتوظيف. ويشكل البرنامج فرصة وطنية لتطوير إمكانات من لديهم الأفكار والدوافع اللازمة لإطلاق المشاريع المقاولاتية. ويعتبر بمثابة التزام ملموسلصالح كل من لديه مشروع ولكن يفتقر إلى المهارات ورأس المال لتحقيقه.

 

ويسعى برنامج «فرصة» إلى التشجيع على المبادرة الخاصة و إنشاء المقاولات وخلق مناصب الشغل وتعزيز الاقتصاد الوطني حسبخصوصية كل جهة بما يساهم في تحقيق العدالة المجالية في تعزيز الإستثمار في كل جهات المملكة

 

و مكنت مشاركة مختلف الفاعلين في المبادرة المقاولاتية منذ مراحل التفكير الأولى من تنزيل البرنامج بشكل سريع وفعال، استنادا لدعمشبكة من الشركاء الموزعين في مختلف الجهات، بما فيهم المراكز الجهوية للإستثمار، ومؤسسات القروض الصغرى والحاضنات المحلية.

 

و يستهدف هذا البرنامج جميع المواطنين المغاربة داخل و خارج أرض الوطن، الأجانب المقيمين بالمغرب،

و الذين يتجاوز عمرهم 18 سنة، سواء كانوا حاملين لأفكار أو مشاريع مقاولات أو مؤسسي مقاولات منذ أقل من

3 سنوات. ولا تتضمن شروط الإستفادة من هذا البرنامج أية شهادات أو مؤهلات مسبقة. كما تعتبر جميع الأنشطة الإقتصادية معنية بهذهالآلية. ويمكن لحاملي المشاريع إيداع ملفاتهم مباشرة عبر المنصة الرقمية www.forsa.ma، كما يمكنهم الحصول على مساعدة للقيامبعملية الإيداع لدى مكاتب «فرصة» المفتوحة في مختلف الجهات. بالإضافة إلى ذلك، سيتم وضع مركز اتصالات هاتفية لحاملي المشاريع(5544) بغية توجيههم طيلة مدة هذه العملية، وإرشادهم ومساعدتهم في الولوج إلى المنصة الرقمية أو الحصول على مواعيد المقابلات.

 

وستخضع المشاريع المقدمة عبر المنصة الرقمية لدراسة فعالية ونجاعة المشروع وإمكانية إنجازه ونجاحه من قبل لجنة مختصة من الخبراءبعد إجراء مقابلة مع حاملي المشاريع حيث ستحال الملفات المقبولة على لجنة تقييم جهوية للمصادقة النهائية على المشاريع المنتقاة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock